الرئيسية - أخبار النادي - حرارة ..قصة وحكاية …عنوانها فلسطين

حرارة ..قصة وحكاية …عنوانها فلسطين

حرارة ..قصة وحكاية …عنوانها فلسطين

1609995_940497869354183_6083617702508122758_n
 15 فبراير 2016

غزة/ أحمد حسونة

كثيرة قصص الحياة منها ما تحمل بطياتها آلام ومرارة يعلق مرها بالأفئدة ومنها تحمل على حبات النسيم الفرح والحماس من أجل الوصول للهدف المنشود رغم قلة الامكانيات , لكن جمالها يكمن بالحفر بالصخر والوصول لقمة الجبل من أجل تحقيق الذات والاخرين يقفون موقف المتفرج على أن تكون بطل يصفق لك الجميع أو أخرون يهتفوا لك من أجل مصلحة يرنون اليها  أو تسقط من قمة الهرم ليتركونك ويذهبوا بعيداً بحثاً عن صيد جديد.
أحمد حرارة  لاعب المنتخب الوطني الفلسطيني للملاكمة سطر بمثابرته وعزيمته حكاية بطل  حفر اسمه على لوحات الفخر رغم قلة الإمكانيات المادية لمشروع رياضي واجب ان يفتخر به , لكن لعشق  اللعبة حكاية يعتقد البعض انها نسجت من وحي الخيال أو تشاهد كفيلم “حلم العمر” لنجم المصري حمادة هلال جسدت حياة لاعب يحب الملاكمة الا أن الظروف الصعبة جعلته يهاجر من مسقط رأسه الى مكان أخر وجد فيها ضالته وحقق حلم عمره العالمية وكتابة تاريخ ورسالة جديدة لبلاده برفع علم فلسطين ورسالة تحمل نظرة لوم على الاعلام المتناسية اقلامها  تسليط اضوائها على مواهب رياضية للألعاب  فردية قادرة أن تكون مشروع بطل لو توفرت احتياجاتهم.

 

بداية الحكاية

يقول حرارة  إن بداية حكايته مع عالم الحلبة منذ صغره عندما كان يتابع الملاكم اليمني الاصل والبريطاني الجنسية نسيم محاميد اعجبت بها ونمت مهاراتي وزاد شغفي لها داخل أسوار جامعة الاقصى بفضل تشجيع الدكتور طارق أبو الجديان استاذ مساق الملاكمة عام 2010, ناصحاً اياي بممارسة اللعبة في احد الاندية الرياضية والتي أنطلق مشواري داخل اسوار عميد الاندية الفلسطينية غزة الرياضي  ومن ثم الانتقال لنادي النصر العربي الذي  احمل لوائه واعتز به لما قدمه لي من مساعدات مادية ومعنوية  من قبل مجلس إدارته جعلتني كأفضل ملاكم على مستوى المحافظات الجنوبية وحققت العديد من البطولات .

دراما الحكاية

ويشير حرارة الى أن مشواره في عالم الملاكمة بدأ بأولى انجازاته بطولة فلسطين وبطولة الاسرى على مستوى المحافظات الجنوبية عام 2013 واخرها بطولة النخبة لأندية القطاع غام 2014والحصول على المركز الاول في جميعها وتحقيق لقب أفضل لاعب على مستوى القطاع بعد الحصول على الميدالية البرونزية في نفس العام في المغرب خلال الدورة الدولية ”كاس الملك محمد السادس” مما دفعني لذهاب الي جمهورية مصر العربية من أجل الاحتكاك العربي والتدرب تحت قيادة مدرب مصري له خبرة عالمية وخوضت العديد من اللقاءات الودية مع عدد من اللاعبين المصريين والعرب لرفع من الحالة البدنية والفنية استعداداً لبطولات الدولية الكبرى وأهمها اولمبياد البرازيل التي أتمنى المشاركة بها وتمثيل بلادي وتحقيق انجاز يسجل في صفحات النضال الفلسطيني.

 

روح التحدي

يواصل حرارة أن الالام التي تعتصر قلبه وتغص  فكره بعده عن أهله ووطنه واتجاهه لدولة الشقيقة مصر من أجل تطوير قدراته والتدريب على يد المدرب المصري محمد عبد الموجود هيكل والرفع من مستواه استعدادا للمشاركات الدولية والقارية وخاصة حلم المشاركة في الالعاب الاولمبية التي ستقام في البرازيل العام الحالي راجياً من اصحاب المسئولة تقديم له الدعم المادي والمعنوي من أجل مواصلة دربه  وتحقيق حلم حياته وتمثيل بلاده تحت مظلة الاتحاد الفلسطيني للملاكمة وتوفير الدعم من المجلس الاولمبي الفلسطيني وتلة من قادة العمل الرياضي وتوجيه بوصلتهم نحو المواهب الشابة المختصة بالألعاب الفردية أسوة بالألعاب الجماعية.

ويضيف حرارة ” قلة الموارد والدعم من قبل الجهات الرياضية في فلسطين والجهات المعنية اصابت العديد من اللاعبين والمواهب الرياضية حالة من السخط وعدم الرضا بسبب عدم الاهتمام بهم كباقي الالعاب الجماعية التي تمول من كافة الاطراف وخاصة الشركات الوطنية التي تنهال عليهم برعاية ضخمة رغم ندرة النتائج المحققة في حين تفتقد الالعاب الفردية الي رعاية في ظل وجود لاعبين أصحاب مواهب ويبشرون  بتحقيق انجازات رياضية  مستقبلية من خلال المشاركات الخارجية لو تم النظر اليهم بطرف أعينهم.

شاهد أيضاً

نادي النصر العربي يحتضن نشاط فرقةتغريبة للفتون والثرات الشغبي

اليوم مع الرائعون فرقة تغريبة بكل صدق اليوم كان يوم مميز وانا اشهد ميلاد فرقه …