يوليو 25, 2015 No Comments »

فاز الفريق الكروي الأول للنادي الأهلي على النجم الساحلي بهدف دون رد لوليد سليمان في المباراة التي جمعت الفريقين ببطولة الكونفدرالية الإفريقية.

 76858-11758789_10155883352670541_2126824492_n

بدأ النادي الأهلي اللقاء متحفزاً بقوة نحو الوصول إلى مرمى النجم للإطاحة به منذ بداية المباراة بهز شباكه بقوة عن طريق القوة الهجومية.

كاد متعب أن يحقق الهدف الأول من تسديدة قوية بعد مرور 3 دقائق من اللقاء، ولكنها مرت بجوار الثلاث خشبات دون فاعلية على المرمى.

استمر الأهلي في الضغط على النجم الساحلي حتى الـق 10 من زمن المباراة، لينكمش الأخير في وسط ملعبه ويستكين للهجمات والتحضير المتتالي للاعبي الأحمر.

كشر النجم الساحلي على أنيابه في الدقيقة الـ26 من زمن المباراة، عن طريق يوسف المهببي أخطر اللاعبين لكن إكرامي الوحش كان لها بالمرصاد.

رد وليد سليمان بتسديدة قوية من بعيد ولكن الكرة ابتعدت عن الثلاث خشبات، ليرد النجم الساحلي مرة أخرى وتشتعل الدقائق الـ27 و الـ28.

كاد الأهلي أن يحرز الهدف الأول في أكثر من مناسبة ولكن عدم الدقة في اللمسة الأخيرة حال دون إتمام الهدف، ليستطيع أخيراً وليد سليمان التقدم للأهلي في ق 37 بكرة طائرة رائعة على يمين الحارس مستغلاً ارتدادها من دفاع النجم.

حاول حسام غالي أن يزيد من معاناة النجم الساحلي بعدما سدد الكرة بنجاح ودقة في ق 40 ولكن الحارس المتألق استطاع أن يبعد الكرة عن المرمى.

اهدر عبدالله السعيد الهدف الثاني للأهلي قبل انتهاء الشوط الأول بعدما سدد في جسد الحارس كرة قوية جداً، لينتهي الشوط الأول بتقدم الأهلي بهدف دون رد.

بدأ الشوط الثاني بقيادة مؤمن زكريا الذي كان متحمساً للغاية بهدف الوصول إلى مرمى الساحلي، ولكن التسلسل كان السلاح البارز للاعبي الفريق الخصم.

لم تفلح محاولات عبدالله السعيد في الوصول إلى المرمى لأكثر من مرة، فكانت الكرة الأبرز عن طريق باسم علي في ق 54 ولكن اللاعب لم ينجح في تحويلها إلى هدف محقق.

انحصرت المباراة في وسط الملعب، وسط افتقاد الأهلي للدقة في التمرير وهدوء في رتم المباراة بشكل كبير من قبل الأحمر، ليحل تريزيجيه إلى أرض الملعب بدلاً من متعب.

كثف النجم الساحلي من محاولاته للضغط على لاعبي الأهلي ليقرر مبروك خروج زكريا ونزول أحمد عبدالظاهر في محاولة للضغط المتواصل على الدفاع الساحلي.

حاول النجم الوصول إلى إكرامي، ونجح بالفعل في العديد من الفترات الأخيرة للمباراة، لتتجه الكرة سهلة في يد شريف إكرامي بعد رأسية مهاجم النجم.

نجح دفاع الأهلي في الحفاظ على الشباك نظيفة حتى الدقيقة الـ88 وسط المواصلة والزحف من قبل النجم الساحلي إلى المرمى الأهلاوي، ليظهر سعد الدين سمير ورفاقه ببسالة رائعة.

كثف النجم من محاولاته الخاطفة في الدقائق الأخيرة للمباراة ولكن الحارس الرائع شريف إكرامي استطاع أن يثبت جدارته ليتوج مجهود الدفاع الأهلاوي بالنجاح.

استمرت المحاولات الساحلية والدفاع الأهلاوي المستميت حتى الرمق الأخير من المباراة لتنتهي بفوز المارد الأحمر بهدف دون رد على النجم الساحلي.

Comments are closed.