الرئيسية - في الصحف - مونتيري المكسيكي يعيد الأهلي إلى مصر بـ”فضيحة”

مونتيري المكسيكي يعيد الأهلي إلى مصر بـ”فضيحة”

مونتيري المكسيكي يعيد الأهلي إلى مصر بـ”فضيحة”

سحقه بخماسية في مونديال الأندية بالمغرب
عماد متعب أحرز هدف الأهلي الوحيد في المباراة
مراكش – د ب أ

سجل اللاعب الأرجنتيني سيزار دلغادو هدفين، وتألق المهاجم التشيلي هامبرتو سوازو ليقودا مونتيري المكسيكي إلى فوز ساحق 5-1 على الأهلي المصري، اليوم الأربعاء، في مباراة تحديد المركزين الخامس والسادس ببطولة كأس العالم 2013 للأندية والمقامة حاليا بالمغرب.
واستعاد مونتيري، الفائز بالمركز الثالث في بطولة العام الماضي، اتزانه بعد الهزيمة 1-2 أمام الرجاء البيضاوي المغربي في الدور الثاني للبطولة وسحق فريق الأهلي بطل إفريقيا 5-1 ليتوج بالمركز الخامس.
وحسم مونتيري المباراة تماما في شوطها الأول، حيث تقدم بأربعة أهداف سجلها نيري كاردوزو ودلغادو وليوباردو لوبيز والتشيلي هامبرتو سوازو في الدقائق الثالثة و22 و27 و45 من ضربة جزاء، مقابل هدف واحد سجله عماد متعب في الدقيقة الثامنة.
وفي الشوط الثاني، عزز مونتيري فوزه بالهدف الخامس الذي سجله دلغادو في الدقيقة 65 ليكون الثاني له في المباراة والثالث له في شباك الأهلي، بعدما سجل هدفا في مرمى الفريق خلال مباراة المركز الثالث ببطولة كأس العالم الماضية للأندية قبل عام واحد فقط، عندما فاز مونتيري على الأهلي 2-صفر.
وتصدر دلغادو بهذا قائمة هدافي بطولات كأس العالم للأندية برصيد خمسة أهداف وبفارق هدف واحد أمام كل من البرازيلي دينلسون (بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي) والأرجنتيني ليونيل ميسي (برشلونة الإسباني) ومحمد أبوتريكة (الأهلي المصري).
وجدد مونتيري اليوم فوزه على الأهلي بنتيجة كبيرة ليوجه صدمة حقيقية لبطل إفريقيا الذي يشارك في مونديال الأندية للمرة الخامسة (رقم قياسي).
وبهذا توج مونتيري مجهوده في البطولة بالمركز الخامس ويحصل على مليون نصف مليون دولار هي جائزة هذا المركز، بينما أحرز الأهلي المركز السادس بعدما مني بهزيمتين متتاليتين ويحصل على مليون دولار فقط هي جائزة المركز السادس.
ولم يكن أكثر المتفائلين يتوقع بداية مثيرة ورائعة كالتي شهدتها المباراة اليوم، حيث دخل الفريقان في أجواء اللقاء منذ اللحظة الأولى وسنحت فرصة مبكرة للغاية لكل منهما.

وكانت الفرصة الأولى في المباراة للأهلي اثر تمريرة عرضية من ناحية اليمين في الدقيقة الثانية وصلت على رأس عماد متعب الذي لعبها بشكل رائع ولكنها مرت بجوار القائم مباشرة على يمين الحارس.

ولكن رد مونتيري كان قاسيا حيث استغل الفريق فرصته الأولى وسجل هدف التقدم في الدقيقة الثالثة اثر تمريرة عرضية لعبها إفرين خواريز من الناحية اليمنى، ووصلت إلى هامبرتو سوازو الذي تسلم الكرة دون عناء وسط دفاع الأهلي ومررها بينية إلى زميله كاردوزو المنفرد تماما بالحارس شريف إكرامي، فلم يجد أي صعوبة في إيداعها المرمى في الزاوية البعيدة على يسار إكرامي.

ولم ينل الهدف المبكر من عزيمة لاعبي الأهلي وواصل الفريقان هجومهما المتبادل في الدقائق التالية.

وأفسد الأهلي فرحة منافسه بالهدف سريعا عندما سجل متعب هدف التعادل في الدقيقة الثامنة، اثر هجمة سريعة للفريق وتمريرة عرضية لعبها أحمد شديد قناوي من الناحية اليسرى وصلت إلى متعب الذي هيأ الكرة لنفسه وسددها من زاوية صعبة للغاية لتمر من بين قدمي الحارس إلى داخل المرمى.

وتوالت هجمات الفريقين المتبادلة في الدقائق التالية وباغت عبدالله السعيد لاعب الأهلي الحارس المكسيكي خوان دي ديوس إيبارا بتسديدة قوية زاحفة من خارج حدود المنطقة، ولكن الحارس أمسك الكرة بثبات في الدقيقة العاشرة.

وتواصلت هجمات الفريقين واضطر إكرامي للتقدم إلى حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 18 لقطع الكرة قبل أن يصل إليها كاردوزو المنفرد تماما.

وفي الدقيقة التالية، سنحت فرصة أخرى لكاردوزو ولكن تسديدته من داخل المنطقة ارتطمت باللاعب أحمد فتحي لتذهب ضعيفة في يد إكرامي.

وفي الدقيقة 22، استغل مونتيري خطأ دفاعيا آخر للأهلي وتسلم دلغادو الكرة من تمريرة بينية على حدود المنطقة وتقدم بها بسهولة ثم سددها من فوق الحارس إكرامي لحظة تقدمه للتصدي للكرة لتعانق الكرة الشباك ويتقدم مونتيري 2-1 .

ولكن مونتيري لم يكتف بهذا وإنما عزز تقدمه سريعا بالهدف الثالث في الدقيقة 27 اثر ضربة ركنية لعبها كاردوزو ومرت من الجميع لتصل إلى ليوباردو لوبيز داخل حدود المنطقة، حيث سددها مباشرة لتمر من تحت إكرامي إلى داخل الشباك.

وواصل مونتيري ضغطه في الدقائق التالية وكاد يسجل الهدف الرابع في الدقيقة 30 اثر ضربة حرة سددها سوازو وتصدى لها إكرامي لترتد إلى سوازو الذي تقدم داخل المنطقة ولكنه لعب الكرة ساقطة فوق العارضة مباشرة.

ورد الأهلي بتسديدة رائعة لعبها عبدالله السعيد من ضربة حرة في الدقيقة 33 ولكن الكرة مرت بجوار القائم مباشرة.

وتصدى إكرامي لهدف مؤكد لمونتيري في الدقيقة 40 اثر تمريرة بينية من سوازو انفرد على اثرها خوسيه ماريا باسانتا، ولكن شريف تصدى لتسديدة باسانتا الذي استعاد الكرة ومررها في اتجاه كاردوزو ولكن الدفاع تدخل في الوقت المناسب وأبعد الكرة.

واحتسب الحكم ضربة جزاء لمونتيري في الدقيقة 44 اثر سقوط ليوباردو لوبيز داخل منطقة الجزاء عندما حاول المخضرم وائل جمعة إبعاد الكرة من أمامه.

وسدد سوازو الكرة على يمين إكرامي محرزا الهدف الرابع لمونتيري في الدقيقة 45 لينهي الشوط الأول بتقدم حاسم للفريق.

وتحسن مستوى الأهلي في الشوط الثاني بشكل واضح وضغط على منافسه لتقليص الفارق وكاد ينجح في هذا أكثر من مرة ولكن متعب سدد الكرة بغرابة خارج المرمى.

كما تغاضى الحكم عن احتساب ضربة جزاء صحيحة للأهلي في الدقيقة 55 اثر تسديدة قوية من عبدالله السعيد لمست يد أحد اللاعبين داخل المنطقة، ثم أكملت طريقها في اتجاه المرمى ولكن الحارس أبعدها ببراعة.

ولكن صحوة الأهلي تحطمت على صخرة الهدف الخامس لمونتيري والذي سجله دلغادو في الدقيقة 65 اثر هجمة سريعة وتمريرة متقنة من سوازو لم يجد دلغادو صعوبة في إيداعها المرمى.

وأهدر سوازو فرصة ذهبية لتسجيل الهدف السادس اثر هجمة سريعة في الدقيقة 78 أنهاها بتسديدة غريبة خارج المرمى وهو على بعد خطوات من المرمى.

ولم تفلح محاولات الفريقين لتسديد مزيد من الأهداف فيما تبقى من المباراة لتكون هزيمة الأهلي الثقيلة وأسوأ مشاركة له في بطولات كأس العالم للأندية.

شاهد أيضاً

موراتا ونوليتو يقودان إسبانيا إلى ثمن نهائي اليورو

موراتا ونوليتو يقودان إسبانيا إلى ثمن نهائي اليورو أمم أوروبا موراتا (يسار) سجل هدفين ونوليتو …